تسجيل الدخول



facebook logoYoutube

وفد من الرعية يزور كنيسة بالدنمرك ٢٧ / ٣ – ٣ / ٤ / ٢٠١٤

Share

شاهدوا المزيد من الصور

Denmark2014 1tقام وفد من رعيتنا بزيارة رعية مسيحية في الدنمرك بين ٢٧ / ٣ و ٣ / ٤ / ٢٠١٤، ضمن علاقة وشراكة يتم تطويرها مع الكنيسة في الدنمرك، التي قام وفد منها بزيارة كنيستنا في تشرين أول من عام ٢٠١٢. وتأتي هذه العلاقة في إطار التواصل مع كنائس ورعايا حول العالم، والتعريف بالكنيسة وأنشطتها.

حيث قام الوفد بعمل عروض لطلبة مدارس وكليات ومجموعة كشفية ومجموعات تابعة للرعية الدنمركية وفي بلدتها عن كنيسة بيت ساحور الأرثوذكسية والرعية ومجموعاتها وأنشطتها وتقاليدها وطقوسها، كما والدور المسيحي الفلسطيني، والحياة كمسيحيين فلسطينيين تحت الاحتلال الإسرائيلي. وتضمنها الرد على العديد من الأسئلة والاستفسارات عن عدة أمور منها التحديات التي تواجه الرعية والمسيحيين الفلسطينيين، والعلاقات الإسلامية-المسيحية في بيت ساحور وفلسطين، والمسيحية الصهيونية، وماذا يمكن أن يعمل المسيحيون والأفراد والمجموعات في الدنمرك وأوروبا من أجل المساهمة في إنهاء الاحتلال وتحقيق العدل والحرية للفلسطينيين.

وفي قداس يوم الأحد في الكنيسة الدنمركية، شارك أعضاء الوفد بقراءة صلاة بالإنجليزية، وأداء طروبارية بيزنطية باللغة العربية، ونقل تحية رعيتنا إلى رعيتهم ودعوتهم لزيارة فلسطين وكنيستنا.

Denmark2014 2tهذا وتعرف الوفد على الأنشطة المختلفة التي تقوم بها الكنيسة التي تم زيارتها في الدنمرك من أجل خدمة أبناء رعيتهم وتقريبهم من الكنيسة بوسائل إبداعية. كما وزاروا والتقوا مع مجموعاتها ومؤسساتها كمدرسة الأطفال والجوقة والكشافة والشبيبات وغيرهم.

هذا وشارك الوفد جزئياً في الاجتماع السنوي لقادة رعايا الكنائس في المنطقة التي فيها الكنيسة الدنمركية، مع مطران المنطقة، بمشاركة أكثر من ٥٠٠ شخص. حيث تمت تحيتهم من المنصة باسم الوفد وكنيسة بيت ساحور الأرثوذكسية، ودعوتهم ودعوة المطران لزيارة بيت ساحور.

هذا وعمل وفد كنيستنا لقاءات مع تلفزيونات وصحف محلية في الدنمرك عن الزيارة والعلاقة والحياة تحت الإحتلال في فلسطين من منطلق مسيحي. شاهدوا التقرير على التلفزيون ( الوقت ١١:١٨، باللغة الدنمركية ) والخبر في الجريدة ( باللغة الدنمركية ).

هذا والتقى الوفد بمجلس رعية وقادة الكنيسة الدنمركية، وقدموا لهم عرضاً عن الكنيسة والحياة تحت الاحتلال من منظور مسيحي. هذا وناقشوا معاً مقترحات وخطط مستقبلية، آملين تطوير مثل هذه الزيارات التبادلية والأنشطة المشتركة، بحيث تحافظ كل كنيسة على تقاليدها وطقوسها.